cool hit counter

جامعة “مونديابوليس” تتوج بالجائزة الثانية في هذه المسابقة الدولية – أحداث.أنفو

@dmin
اقتصاد
@dmin6 يونيو 2021آخر تحديث : منذ شهرين

توجت مدرسة المهندسين بجامعة “مونديابوليس” بالمرتبة الثانية بين مدارس المهندسين في المسابقة الدولية “NXP Cup EMEA ” في نسختها لسنة 2020/2021.

ويتعلق الأمر بمسابقة يتم تنظيمها سنويا، وتغطي منطقة أوربا والشرق الأوسط وإفريقيا (EMEA)، حيث تم تجميع  فرق من الطلبة من أجل بناء وبرمجة وتجريب نموذج مصغر لسيارة ذاتية القيادة يمكنها أن تحقق في أسرع وقت ممكن دورة كاملة يتم تحديد خصائصها من قبل لجنة المسابقة.

وفي تعليقها على هذا التتويج، قالت سمر مشورب، نائبة الرئيس للشؤون الأكاديمية بجامعة “مونديابوليس” إن “الهدف من مسابقة  NXPCup هو التمكن من تصميم وتجربة نماذج مصغرة لسيارات احترافية رغم عدم التوفر على ميزانية كبيرة من قبيل ميزانية الشركات. ولتحقيق ذلك، يجب تصميم الأجهزة والبرامج وتعديلها على النحو الأمثل ودون إغفال أي تفصيل صغير، وهو الأمر الذي ليس بالسهل أبدا”.

وأوضحت المتحدثة ذاتها  أن فرق المهندسين من جامعة “مونديابوليس” التي تمثل المغرب, دخلت  غمار المنافسة مع أرقى الجامعات بمنطقة أوربا والشرق الأوسط وإفريقيا،لتتمكن من التمركز كثاني مدرسة مهندسين في مسابقة NXP Cup مباشرة بعد سويسرا، التي حازت مدرستها Ecole ARC Ingénierie على المرتبة الأولى، فيما حصلت جامعة أمستردام (VRIJE) و INSAبتولوز على المرتبة الثالثة والرابعة على التوالي.

ومن جهته، اعتبر  ماتياس ويلكنز، رئيس العلاقات الجامعية وإدارة برنامج NXP CupSemiconductors فريق Storm من جامعة “مونديابوليس” أن هذا التتويج جاء ثمرة عمل جماعي استثنائي، ليس فقط داخل الفريق نفسه إنما داخل الجامعة أكملها مشيدا بهيئة التدريس والمجموعة المنظمة الذين تعاملوا بمهارة مع العملية اللوجستيكية برمتها.

للإشارة، تعد جامعة مونديابوليس عضوا مؤسسا بشبكة Honoris للجامعات المتحدة وأول شبكة أفريقية للتعليم العالي الخاص. وهي نتيجة لتجميع مجموعة من المدارس الرائدة في مختلف المجالات، كما تجر وراءها خبرة 25 عاما في التعليم العالي الخاص.

ويأتي ذلك في الوقت التي تضم الجامعة  حرمين جامعيين هما: حرم النواصر والذي يتوزع على مساحة ثلاثة هكتارات وحرم الروداني الذي يتواجد بقلب العاصمة الاقتصادية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.